تسريب محادثة سرية تكشف عن الافعال الغير اخلاقية لمخرج لعبة Detroit..

لنعد بالذاكرة قليلا عندما تعرض مخرج لعبة Detroit نحو الانسانية إلى اتهامات تقول بأنه عنصري ويتحرش لفظياً مع فريق المطورين التابع له وكان ذلك في أواخر عام 2018 على ما أذكر, على أية حال كشف تسريب ظهر بشكل مفاجئ اليوم عن محادثة سرية حدثت بين هذا المطور واثنين آخرين أظهرت التخطيط لأمور غير أخلاقية لتصل الامور الان الى المحاكم مرة أخرى.

حسنا, مخرج لعبة Detroit نحو الإنسانية أجرى محادثة سرية مع مجلة La Monde الفرنسية ومجلة أخرى, هذه المحادثة تم تسريب تفاصيلها عبر أحد المستخدمين على موقع Resetera حيث تبين المحادثة بين هذه الأطراف أن المخرج كان علم بوجود صور معدلة لأعضاء فريق التطوير من خلال برنامج الفوتوشوب وهم في وضعيات جنسية كاذبة استخدمت لابتزازهم وجعلهم يمارسون عملهم بالقوة.

سابقا عندما تم رفع الدعوى نكر المخرج هذه الأمر ولكن المحادثة السرية أظهرت عكس ذلك فقد بينت أنه طيب اولا وثانيا قام بالاعتراف وكشف عن أسماء أخرى مشاركة مثل المؤسس المشارك لاستديو Quantic Dream الذي اعترف بعمله بوجود هذه الصور ولكنه يقول كما برر بأنها كانت مزحة.

الصور المنشورة للمطورين كانت مفبركة بحيث تضعهم في وضعيات جنسية وتتهمهم بدعم النازية فضلا عن وجود القاب عنصرية تضعهم تحت التهديد في حال قاموا بمقاومة اي ضغط يذكر, المحادثة وجميع تفاصيلها ستقدم من جديد للمحكمة لاستئناف القضية المرفوعة على المخرج والاستديو منذ عام 2018.

ما هو رأيكم متابعينا بتصرفات مخرج لعبة Detroit ديفيد كيج الغير اخلاقية التي يمارسها مع المطورين للضغط عليهم..؟

رابط الموضوع الأصلي
المصدر الأصلي : VGA4A