رئيس Arkane Studios السابق يتحدّث عن العمل على المشاريع الضخمة وإبتعاده عنها

Raphael Colantonio

Raphael Colantonio هو المؤسّس والرئيس السابق لفريق التطوير Arkane Studios الواقف خلف ألعاب مثل Dishonored و Prey وقد غادر Colantonio الفريق عام 2017 ومن ثمّ عاد إلى الصورة العام الماضي مع إعلانه عن تأسيس فريق التطوير WolfEye Studios الذي يعمل حالياً على لعبة الأر بي جي ذات المنظور العلوي Wierd West.

Colantonio تحدّث عن عدم عودته لتطوير الألعاب ذات الميزانيّات الضخمة AAA قائلاً بأنّ الفريق يحظى بشغف وطموح عالي ويرغبون في تحقيق النجاح وتقديم تجارب مسليّة للاعبين مع الرغبة في أخذ مخاطرة أكبر دون الحاجة للقلق بشأن السوق مقارنة بالألعاب الضخمة بإشارة منه إلى التركيز على المبيعات حيث ذكر بأنّه عندما تقوم بتطوير لعبة ذات ميزانيّة ضخمة فالتركيز على المردود المادّي يجعل العملية أشبه بتطوير المنتجات وليس لعبة بالإشارة إلى الرغبة في بيع أكبر عدد ممكن من النسخ.

بحسب Colontanio فصناعة الألعاب مبنيّة بشكل لا يسمح لك بالتنفّس أو أخذ قسط من الراحة بل عليك الإستمرار والإستمرار وقد ضرب مثالاً بصناعة الأفلام بالرغم من عدم إلمامه بها قائلاً بأنّ المخرج السينمائي يقوم بإخراج الفيلم دون تفكيره في الخطوة التالية أو حتّى معرفته ما هي ويمكن لذلك المخرج أخذ قسط من الراحة لمدّة 3 سنوات ومن ثمّ العودة متى ما طرأت على باله الفكرة التالية بينما في صناعة الألعاب أنتم تعملون حالياً على المنتج رقم 3 وستبدؤون بعدها مباشرةً بالتفكير في المنتج رقم 4 وهو يرى بأنّ هذا الرتم يقتل الإبداع.

مصدر

تعليقات