لا تركن سيارة Hyundai Kona الكهربائية بالداخل لأنها قد تشتعل

أصدرت الإدارة الوطنية الأمريكية للسلامة المرورية على الطرق السريعة NHTSA طلب سحب لسيارات هيونداي كونا Hyundai Kona وسيارات Hyundai Ioniq الكهربائية بعد الإبلاغ عن أكثر من عشرة حرائق للبطاريات.

كما تحذر الوكالة أصحاب تلك السيارات من ركن السيارات بالقرب من المنازل أو أي مبنى قابل للاشتعال.

وقالت NHTSA: إن انقطاع التيار الكهربائي في خلايا بطارية الليثيوم أيون في Hyundai Kona يزيد من خطر نشوب حريق أثناء الوقوف والشحن والقيادة، مضيفة: المكان الأكثر أمانًا لوقوفها هو بالخارج وبعيدًا عن المنازل والمباني الأخرى.

وفي الشهر الماضي، أعلنت شركة هيونداي أنها تستدعي نحو 76000 سيارة Hyundai Kona الكهربائية التي تم بناؤها بين عامي 2018 و 2020 بسبب مخاوف من حريق البطارية.

وكان هذا الاستدعاء الثاني لسيارة Hyundai Kona، لكن الاستدعاء الأول كان عالميًا بطبيعته.

وقالت الشركة المصنعة للسيارات أيضًا: إنها تستدعي بعض سيارات Hyundai Ioniq الكهربائية والحافلات الكهربائية التي تصنعها.

وفي المجمل، قالت هيونداي: إنها تستدعي 82 ألف سيارة، وتقدر أنها تكلف 900 مليون دولار.

ويتم تصنيع بطارية Hyundai Kona بواسطة شركة LG Energy Solutions، التي يقع مقرها أيضًا في كوريا الجنوبية، مثل هيونداي.

وتعد LG Chem موردًا رئيسيًا لبطاريات الليثيوم أيون لشركات صناعة السيارات، مثل: جنرال موتورز وأودي ومرسيدس وفولكس فاجن ودايملر.

وتعتبر هيونداي أحدث شركة لصناعة السيارات تصدر استدعاء طوعي بسبب عيوب البطارية.

وقالت جنرال موتورز في العام الماضي: إنها تستدعي ما يقرب من 69000 سيارة Chevy Bolts، واستدعت أودي أكثر من 500 سيارة دفع رباعي من نوع E-Tron، بسبب مخاطر حرائق البطاريات.

واستدعت شركة Nio الصينية ما يقرب من 5000 سيارة من سيارات الدفع الرباعي الكهربائية ES8 بعد تقارير متعددة عن اندلاع حرائق في البطاريات في عام 2019.

ولا يوجد دليل على اشتعال النيران في السيارات الكهربائية بمعدل يختلف عن سيارات الاحتراق الداخلي، لكن هذا الموضوع تلقى تدقيقًا متزايدًا مع دخول المزيد من المركبات الكهربائية على الطريق.

ويتم تدريب المستجيبين الأوائل على التعامل مع حرائق بطاريات السيارات الكهربائية، وذلك بالنظر إلى أنه لا يمكن إخمادها عبر بعض الطرق التقليدية.

وجذبت حرائق سيارات تيسلا الكثير من الاهتمام بشكل خاص، لدرجة أن الرئيس التنفيذي للشركة، (إيلون ماسك) Elon Musk، قد عارض علنًا تغطية تلك الحوادث.

وعانى صانعو السيارات الآخرون، مثل جاكوار، من حرائق متفرقة بسياراتهم الكهربائية.

رابط الموضوع الأصلي
المصدر الأصلي : البوابة العربية للأخبار التقنية

قد يعجبك ايضا